للعلاج بالاعشاب الطبية والقرأن الكريم والطب النبوي وطب الائمة والحجامة
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 حياة الامام الحجة عجل الله فرجة الشريف

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الكاظمي
Admin
avatar

عدد المساهمات : 137
تاريخ التسجيل : 29/10/2011
العمر : 37

مُساهمةموضوع: حياة الامام الحجة عجل الله فرجة الشريف   الأحد ديسمبر 11, 2011 5:49 pm

عمر الامام المنتظر بين النص الإسلامي والنظرية العلمية...عبد الامير الصالحي



تجمع المذاهب والملل الاسلامية على ظهور المهدي المنتظر والمصلح الغيبي الذي يحرر البلاد والعباد من الظلم والطغيان ويملأ الارض عدلا وقسطا كما ملئت ظلما وجورا كما اخبر النبي (ص) .

وهذا ليس من بدع الشيعة كما يصور البعض او تمني من جراء ما تعرضوا له من ظلم وحرمان وتنكيل من قبل حكام السوء في الحقب الزمنية الماضية.

فظهور المصلح وانتشار الحق وزهوق الباطل هو ما بشر به القران والسنة النبوية يقول سبحانه وتعالى (ونريد ان نمن على الذين استضعفوا في الارض ونجعلهم ائمة ونجعلهم الوارثين) وقال تعالى (ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر ان الارض يرثها عبادي الصالحون ، ان في هذا لبلاغا لقوم عابدين) .

وقال النبي (ص) (لوبقي من هذه الدنيا يوم واحد لطول الله هذا اليوم حتى يخرج المهدي ) وقال (المهدي من ولدي اسمه اسمي يملأ الارض قسطا وعدلا كما ملئت ظلما وجورا) وغيرها من الاحاديث الواردة في الصحاح والسنن.

اذن ان ظهور المهدي وقيام حكومة العدل الالهي والحرية والمساواة هما مطلب جميع الشعوب ومبشير بها من قبل جميع الكتب السماوية، حيث يحكم العالم حكومة عالمية واحدة يسود فيها العدل والمساواة.

هذا وان (الاعتقاد بوجود وخروج المهدي (ع) واجب اسلامي، وهذه العقيدة هي من عقائد اهل السنة والجماعة وما منكره سوى جاهل بالسنة، وهي ليست بدعة وضعها احد) كما يقول الشيخ محمد المنتصر الكناني مدير ادارة الجامعة الفقهية الاسلامية.

والمسلمون في هذا طائفتان منهم من يقول انه سوف يولد في آخر الزمان ومنهم من يقول انه ولد وانه من ذرية رسول الله ومن ولد الحسين ولد سنة 255هـ في سامراء بالعراق وغاب عن الانظار بعد خمس سنوات من ولادته حيث كانت الغيبة الصغرى التي استمرت (69) عاما بعدها جاءت الغيبة الكبرى حيث انتهاء فترة آخر النواب الاربعة، وهي الغيبة التي نعيشها الى الآن، وهذا ما نؤمن به ونعتقده.

والسؤال يطرح هنا كيف يعيش انسان طول هذه الفترة من السنين؟ والجواب نعرضه هنا في هذين الدليلين:

الدليل الأول: النص: ونعني به القران والسنة النبوية حيث ذكرا لنا امكانية بقاء الانسان حيا باذن الله مدة طويلة عن العمر المعتاد، ومن هذه الآيات قوله تعالى حاكيا عن نوح عليه السلام قال (فليث في قومه الف سنة الا خمسين عاما) وهي مدة الدعوة في قومه وقال عز من قال عن يونس عليه السلام (فلولا ان كان من المسبحين للبث في بطنه الى يوم يبعثون) ونص القران الكريم على ان عيسى عليه السلام حى قال تعالى (وان من اهل الكتاب الا ليؤمنن به قبل موته) .

ويذكر القران بأن ادريس حي بل ان ابليس حي وهو باقي الى يوم الوقت المعلوم ولم ينكر المسلمون ذلك وكذلك اصحاب الكهف احياء اذ حفظ الله ابدانهم من التلف مع حفظ ارواحهم وما يتصل بهم، وان العبد الصالح ـ الخضر ـ حي منذ زمن موسى عليه السلام فهذه الآيات تدل على بقاء انبياء واوصياء صالحين وعباد مؤمنين احياء ولغايةٍ يعلمها الله سبحانه وتعالى.

اما ما ورد في السنة النبوية فقد ذكر صحيح مسلم ان الدجال حي ويخرج آخر الزمان وانه(ابن صياد) كما احتمل النبي (ص) في زمانه فاذا جوزنا بقاء الرجال من زمان النبي فلماذا لا نجوز بقاء الامام مع تجويز النبي لذلك.

الدليل الثاني: الدليل العلمي: ونقصد به التجارب العلمية التي قام بها الانسان والتي دلت على بقاء الكائنات الحية فترة اطول من المعتاد اذا ما هيئ لها الظرف المناسب للحياة.

يقول البروفسور (هنري اسميس) استاذ جامعة كولومبيا الامريكية حول طول عمر الانسان (ان حدود حصر السن والعمر لدى الانسان يشبه جدار الصوت الذي تخطاه الانسان وكسره وسوف يأتي ذلك اليوم الذي يكسر فيه الانسان جدار العمر).

ويقول ـ كليور هاوزن ـ الامريكي ان العلماء في فرع الاحياء وبتجاربهم الفذة قد استطاعوا ان يثبتوا بأنه باستطاعة الانسان ان يزيد ويطيل من عمره _وبعلوم التغذية_ يستطيع البشر ان يصل الى نبع الشباب فيرتوي منه ويجدد شبابه ويطيل عمره.

اما البروفسور الفرنسي ـ بثس ـ فيقول في كتابه_ الامل في حياة طويلة_ (ان الانسان يستطيع باستخدام مواهبه الطبيعية وقوة حضارته ان يعيش فترة من الزمن اطول بكثير مما هو الآن او بمعنى آخر يمكنه ان يؤخر الشيخوخة لحياته.)

كما اثبتت التجارب امكانية هزم الموت بالتبريد فقد نجحت معالجة طفل نرويجي اشرف على الموت بتجميده لفترة معينة ثم بعدها انقاذه من موت محقق يقول _روبرت ايتنجر_ في مقالة عنوانها (الانسان خالد بطبعه) لقد وضع الطفل لمدة (22) اثنين وعشرين دقيقة في ماء متجمد في عز الشتاء، ويعتقد الاطباء بان هذا التبريد الشديد كان سببا لبقاء الطفل حيا، وقد انخفضت حرارته الى (24) درجة.

والغرض من ذلك كله ان مسألة طول العمر ليست من المسائل التي وقعت موقع انكار العلماء وارباب المذاهب والاديان بل قرره كل واحد منهم بطريق فنه وعلمه او بطرق دينه ومذهبه.

فكل ما كان الانسان يتواعد حفظ صحة البدن اعرف، يكون عمره اطول، وكل ما كان اسباب تقصير العمر اكثر يكون نصيبه من حياته اقل وعمره اقصر، ولهذا قال بعض العلماء (الموت ينشأ عن المرض لا عن الشيخوخة).

فنقول ان الامام المهدي هو امل الانبياء والاوصياء وجميع الامم والشعوب والكل يتطلع الى عصر الامان والسلام والسعادة فاذا كان كذلك، قد تتدخل القدرة الالهية لحفظ هذا الامام العظيم نظرا لدورة الجسم في المستقبل ويكون طيلة هذه السنين تحت رعاية الله بصورة غيبّية اعجازية لحفظه وصرف وابعاد الخطر عنه كما تدخلت المعجزة لحفظ ابراهيم الخليل (ع) وايقاف النار من الاحراق وكما تدخلت المعجزة لحفظ بني اسرائيل وموسى وهارون لايقاف سيلان البحر فالمعاجز الالهية تتدخل لإيقاف بعض القوانين الكونية من اجل المحافظة على الرسل والاوصياء الذين تقع على عاتقهم دور خطير بتحمل هداية الناس واقامة العدل الالهي المنتظر في الحكومة الالهية التي يقيمها على ارجاء المعمورة وقد رضخت له جميع الامبراطوريات والكيانات القائمة شاءت ام ابت ولا يبقى الا حكم الله الغالب.

سيدي ومولاي يا ايها العزيز مسنا واهلنا الضر وجئنا ببضاعة مزاجه فاوف لنا الكيل وتصدق علينا والله يحب المتصدقين.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alkazemy.forumarabia.com
تونس

avatar

عدد المساهمات : 9
تاريخ التسجيل : 01/01/2012
العمر : 39

مُساهمةموضوع: رد: حياة الامام الحجة عجل الله فرجة الشريف   الجمعة يناير 20, 2012 3:01 pm

مشكور استاذنا بارك الله فيك على المجهود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حياة الامام الحجة عجل الله فرجة الشريف
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مركز ابو احمد الكاظمي :: المنتدى العام :: منتدى الدين الاسلامي-
انتقل الى: