للعلاج بالاعشاب الطبية والقرأن الكريم والطب النبوي وطب الائمة والحجامة
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 حياة الامام السجاد ( عليــــه السلام )

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ام مهند

avatar

عدد المساهمات : 9
تاريخ التسجيل : 01/03/2012
العمر : 57

مُساهمةموضوع: حياة الامام السجاد ( عليــــه السلام )   الثلاثاء يونيو 26, 2012 7:27 pm

[img][/img]

اللهـــــــــــــم صلي على محمد وآآل محمد



اسمه ونسبه:

وهو علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب (عليهم السلام)،
الإمام الرابع من أئمّة أهل البيت. ويُكنّى أبا الحسن،
وأشهر ألقابه زين العابدين والسجّاد.
واُمّه شاه زنان بنت يزدجرد، وكان أمير المؤمنين (عليه السلام) قد ولّى حريث بن جابر الحنفي جانباً من المشرق، فبعث إليه بنتَي يزدجرد، فنحل ابنه الحسين (عليه السلام) شاه زنان فأولدها زين العابدين (عليه السلام)، ونحل الاُخرى محمّد بن أبي بكر فولدت له القاسم [1] .
[1] الإرشاد للشيخ المفيد 2: 137.
*************


ولادته:

ولد (عليه السلام) بالمدينة سنة ثمان وثلاثين من الهجرة.
عاش مع جدّه أمير المؤمنين (عليه السلام) سنتين، ومع عمّه الحسن عشر سنين، ومع أبيه الحسين (عليه السلام) إحدى عشر سنة ، وبعد أبيه أربعاً وثلاثين سنة، وتوفي بالمدينة سنة خمس وتسعين للهجرة، وله يومئذٍ سبع وخمسون سنة[1]
[1] المصدر نفسه.
****************

الإمام السجاد (عليه السلام) وعاشوراء:

لقد أجمعت كتب السير والتاريخ أنّ الإمام السجّاد (عليه السلام) كان قد أقعده المرض في أيام عاشوراء بنحو لم يستطع النهوض، وكان يُغمى عليه فترة ثمّ يفيق، وكان يتابع أحداث المعركة وهو على فراش المرض. وقد طلب من عمّته زينب (عليها السلام)

في الساعة الأخيرة من المعركة أن تسنده للوقوف وتعطيه سيفه ليدافع عن والده الحسين (عليه السلام)
حينما سمع واعيته:
هل من ناصر ينصرني؟
هل من ذابٍّ يذبُّ عن حرم رسول الله (صلى الله عليه وآله)؟ وكانت فخر المخدّرات زينب (عليها السلام) تمرّضه في خيمته وتعوده بين الحين والآخر،
مع كلّ ما اُلقي على عاتقها من عبء ثقيل في رعاية شؤون النساء والأطفال في معسكر الإمام الحسين (عليه السلام).



وبعد استشهاد الحسين (عليه السلام)
تولّى الإمامة من بعده الإمام السجاد (عليه السلام)،


فقد جاءته زينب (عليها السلام) عندما أشعل الأعداء النار
في خيم الأطفال والنساء تسأل عن التكليف في هذه الحالة؟
فقال لها (عليه السلام):
يا عمّة فرّوا على وجوهكم في البيداء.



وقد حاول الجيش الاُموي الكافر
أن يقتل الإمام السجاد (عليه السلام)،
ولكن حال الله سبحانه بينهم وبين ما يريدون،
يقول حميد بن مسلم:
فوالله لقد كنتُ أرى المرأة من نسائه وبناته وأهله
تُنازع ثوبها عن ظهرها حتّى تُغلب عليه فيذهب به منها،
ثمّ انتهينا إلى علي بن الحسين (عليه السلام)
وهو منبسط على فراشٍ وهو شديد المرض،
ومع شمر جماعة من الرجّالة فقالوا له:
ألا نقتل هذا العليل؟ فقلت: سبحان الله أيُقتل الصبيان؟
إنّما هو صبيٌّ وانّه لما به.
فلم أزل حتى رددتهم عنه[1].




[1] الإرشاد 3: 112-113.
*******************


إمامة السجاد عليه السلام:

تولّى الإمام السجاد (عليه السلام) الإمامة بعد استشهاد والده الإمام الحسين (عليه السلام)
في العاشر من المحرّم سنة 61ه‍،
وله من العمر ثلاث وعشرين سنة،
وامتدّت مدّة إمامته أربعاً وثلاثين سنة حتى استشهاده سنة 94ه‍.
****************

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
حياة الامام السجاد ( عليــــه السلام )
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مركز ابو احمد الكاظمي :: المنتدى العام :: منتدى الدين الاسلامي-
انتقل الى: